مهارات التفكير الاستراتيجي وحل المشكلات

المدة : اسبوع
قد تختلف بعض الأسعار نسبياً مع اختلاف مناطق الانعقاد
رمز الدورة :
M18507
أماكن الإنعقاد اسطنبول - الرياض - الولايات المتحدة الأمريكية - باريس - برشلونة - بيروت - دبي - روما - كوالالمبور - لندن - مصر - القاهرة - جميع الدول
تاريخ الإنعقاد بداية نهاية
February 7, 2021 February 11, 2021
March 14, 2021 March 18, 2021
April 4, 2021 April 8, 2021
May 16, 2021 May 20, 2021
June 6, 2021 June 10, 2021
July 25, 2021 July 29, 2021

مهارات التفكير الاستراتيجي وحل المشكلات

 

مقدمة:

تواجه المنظمات ظروفا متغيرة ، وتعمل في ظل اوضاع متقلبة ، وتعترضها معوقات وتحديات تجعل تحقيق الاهداف التي قامت من أجلها أمرا غير مؤكد، ومن ناحية أخرى تختلف اوضاع وإمكانات وقدرات منظمات الاعمال الذاتية وما يتوافر لديها من موارد .وما تخضع له من ضغوط نابعة من ظروفها الداخلية ، وهذا كله يقلل من احتمالات مقدرة المنظمات على تحقيق اهدافها بتطبيق ما اعتادت عليه من ممارسات تقليدية ، فبالرغم من أهمية التخطيط الاستراتيجي ، الا أنه لم يعد كافيا لدرجة تجعلنا نقف عنده ، بل بات الأمر يتطلب تطوير امكانيات التفكير الاستراتيجي لتطوير مهارة اعداد خرائط وسيناريوهات المستقبل لدى المسئولين ، وهذا يوفر تحليلا يؤدى الى اتخاذ قرارات استراتيجية أكثر حكمة ، كذلك لم تعد الآليات المستخدمة في الادارة الاستراتيجية كافية بشكلها المعتاد لمواجهة حالات الاضطراب الموجودة في بيئة الاعمال التي نعيشها .

 

لمن هذا البرنامج التدريبي:

  • رؤساء مجلس الإدارة
  • المدراء العامين
  • سيدات الأعمال
  • أعضاء مجلس الإدارة
  • نواب المدراء العامين
  • مدراء الإدارات ورؤساء الأقسام
  • مدراء التطوير الإداري
  • مدراء إدارات المشاريع
  • جميع المهتمين بتنمية مهاراتهم القيادية

 

أهداف البرنامج التدريبي:

  • التعرف على الآليات التي تساعد قادة المؤسسات على تنمية مهارات التفكير الاستراتيجي.
  • التدرب على الآليات الحديثة التي تساعد القياديين على التفكير الاستراتيجي
  • تزويد المشاركين بالمعارف الخاصة برؤية مختلفة للعوامل الديناميكية الداخلية الخارجية القادرة على تحقيق التغيير في البيئة.
  • تمكين المشاركين من الانتقال من مجرد إعداد الخطط الاستراتيجية إلى استكمال التفكير الاستراتيجي وعدم الاكتفاء بالنظرة القدرية وتوقع حدوث المستقبل من تلقاء ذاته.
  • تنمية مهارات المشاركين في إعداد خرائط المستقبل لترشدهم للطريق يمكنهم من تحقيق الأهداف المنشودة.
  • تشجيع المشاركين على الإقبال على القيام بمخاطر تتسم بالحصافة والتفكير السليم.
  • تنمية مهارات المشاركين لاتخاذ قرارات استراتيجية أكثر حكمة وقادرة على اختراع المستقبل.
  • لماذا ينحاز المدير إلى إحساسه الداخلي وبعيدا عن المقاييس؟ لابد أن تتعود على استخدام المقاييس؟

 

 

المحتوى العلمي للبرنامج التدريبي:

ملامح الاضطراب والغموض الحادث في بيئة الإدارة وأهمية التوصل إلى القيمة الاستراتيجية لمواجهة التغيرات:

  • صحوة ثقافية وعلمية متصاعدة
  • تغير المفهوم السائد عن الزمن
  • المنافسة على القدرات الكلية
  • ساعات الدوام المستمر
  • التخلي عن المفاهيم والنظم والآليات التقليدية
  • الانتقال من الفردية إلى التجمعات
  • أثر الواقع الجديد على الإدارة
  • التوجهات الأساسية لإدارة المستقبل
  • المنطلقات الفكرية لإدارة المستقبل

 

الافتراضات التي يقوم عليها التخطيط الاستراتيجي:

  • التخطيط الاستراتيجي التقليدي وفقا لأسلوب
  • المناخ الاستراتيجي الجديد وعدم فاعلية التخطيط الاستراتيجي
  • التفكير الاستراتيجي كحل إداري حديث وأمثل لمواجهة الاضطراب.
  • التحول من اسلوب إدارة المستقبل الي منطق صناعة المستقبل.
  • الآليات الحديثة لوضع وصياغة سيناريوهات المستقبل.

 

سمات القائد الاستراتيجي صاحب الرؤية:

  • الإدارة بالمعرفة.
  • على دراية واسعة بمعارف متنوعة.
  • مفكراً مبدعا استراتيجيا ذا رؤية وبصيرة نافذة.
  • مسئولاً عن توجيه مستقبل المنظمة وجعل المستقبل يتحقق بالشكل المطلوب.
  • لن يكون منفذاً لخطط المنظمة ولكنه العقل المدبر لها.
  • شحن الطاقات العاطفية والتأثير في سلوك الفريق.
  • سيكون لدية بصيرة مستقبلية، القدرة على التصور المستقبلي، اكتشاف الفرص.
  • السيطرة على الأحداث وتوجيه النشاط في الاتجاه الذي يحقق أهداف الإدارة.
  • طموحاً لينقل الجديد ويحقق الكثير.
  • الدور المتعلق باستشراف المستقبل.
  • الخيارات الاستراتيجية وموقع التخطيط الاستراتيجي منها.

 

التفكير الاستراتيجي المدخل الأمثل لمواجهة العاصفة:

  • أوجه القصور في التحليل الرباعي والحاجة إلى أداة أكثر عمقا.
  • الافتراضات التي يقوم عليها التحليل الرباعي وعدم دقتها
  • الخيارات الاستراتيجية وحالة الاضطراب ودور التفكير الاستراتيجي
  • هل التخطيط الاستراتيجي وآلياته تكفي الآن للتعامل مع تحديات بيئة الإدارة؟
  • كيف يمكنك من خلال التفكير الاستراتيجي أن توفق بين حاجتك للسيطرة على الأمور وبين حالة الاضطراب التي يصعب التحكم فيها؟

 

أساليب تنمية كفاءة القيادات العليا في ممارسة التفكير الاستراتيجي:

  • الأسلوب الأول: حقائق حول ماهية هذه الكفاءات وطرق اكتشافها في القيادي
  • الأسلوب الثاني: أدوات صقل مهارات التفكير الاستراتيجي لدى القيادي
  • الأسلوب الثالث: آليات حديثة لتنمية مهارات التفكير الاستراتيجي لدى القياديين.
  • الأسلوب الرابع: طرق التفكير الاستراتيجي (SLIM ,RAVBA,TIP )
  • الأسلوب الخامس: استخدام التفكير الاستراتيجي في فرق العمل.

 

طرق التفكير الاستراتيجي وكيف تحدد نمطك المفضل في التفكير وما هي ملامحه وخصائصه؟

  • الاستراتيجية المنبثقة، والمبادرة الفردية، والاستراتيجية المستهدفة خيارات جديدة ترتقي بالتخطيط الاستراتيجي التقليدي.
  • الخطوات العشر للتفكير الاستراتيجي.
  • ركائز التفكير الاستراتيجي.
  • كيف تتغلب على العقبات التي تعترض التفكير الاستراتيجي.
  • كيف تبنى إطارا للتفكير الاستراتيجي.
  • درجات التفهم والتراكم المعرفي
  • حالات وورش عملية
  • تقييم وختام البرنامج التدريبي

 

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *

error: Content is protected !!

Powered by themekiller.com anime4online.com animextoon.com